اجتماع لنادي الشراكة بين القطاعين العام والخاص بموريتانيا تحت الرئاسة الشرفية لوزير المالية والاقتصاد السابق ميشيل سابين [fr]

JPEG
اجتمع نادي الشراكة بين القطاعين العام والخاص بموريتانيا يوم 13 نوفمبر 2017 تحت الرئاسة الشرفية لوزير الاقتصاد والمالية السابق السيد ميشيل سابين، وبخضور رئيس فريق الصداقة الفرنسي الموريتاني بالجمعية الوطنية الفرنسية السيد كلود دي كناي. وكان الاجتماع بمبادرة من البنك الوطني الموريتاني ويهدف إلي جمع القطاع الخاص الموريتاني والأجنبي مع الادارة الموريتانية حتي تتجسد الشراكة بين القطاعين والتي اصبح لها إطارها التشريعي والتنظيمي في موريتانيا.
إن هذا الاجتماع الثالث من نوعه للجمعية يركز علي الاستفادة من خبرة الدول التي حققت فيها الشراكة بين القطاعين تقدما في مجالي المياه والطاقة، وهما قطاعان واعدان في موريتانيا.
ويستفيد نادي الشراكة الموريتاني من دعم النادي الفرنسي MedAfrique الذي يهتم بتطوير التقارب الاقتصادي بين القطاعين العام والخاص في منطقة البحر الأبيض المتوسط وفي افريقيا الفرانكفونية

نشر في 29/11/2017

أعلى الصفحة