جائزة السفارة الفرنسية في موريتانيا للعمل الجمعوي لسنة 2017

سلم السيد جوييل مايير سفير فرنسا في موريتانيا يوم الأربعاء 17 مايو 2017 جائزة السفارة الفرنسية السنوية للعمل الجمعوي للسيدة ديولي عمر ديالو الرئيسة الشابة لجمعية (TaxiSecure )

لقد ساهمت السيدة ديولي عمر ديالو وهي المهندسة الشابة المتخصصة في شبكات الاتصال في دعم و تعزيز حقوق الانسان وهي كذلك ناشطة في كشف ومحاربة العنف المسلط علي النساء. وفي هذا الخصوص تحرص السيد ديولي عمر ديالو علي ترسيخ الأمن للنساء في الفضاءات العامة.
فمنذ 2014 دفعت السيدة ديولي بمجموعة المتخصصين في البرمجة لإنشاء تطبيق (TaxiSecure ) الذي يهدف إلي الوقاية من الاعتداءات الجنسية في سيارات الأجرة عن طريق إرسال رسائل تنبيه نصية عبر الهاتف وتحديد الحيز الجغرافي للضحية.

منذ صيف 2016 قامت السيدة ديولي عمر ديالو صحبة مجموعة من المتطوعين بإنشاء برنامج جديد بعنوان (الدفاع الذاتي الموريتاني= RIM Self-défense ). في إطار هذا البرنامج يقوم مجموعة من المتخصصين المهرة في الرياضات الدفاعية في الاجتماع مرتين في الاسبوع في دار الشباب الجديدة مع النساء الشابات لتكوينهن مجانا علي أساليب الدفاع الذاتي ضمن رؤية خاصة في المجال نتجت عن تجارب متسقات من فنون الرياضات الدفاعية المختلفة.
هذه التجربة رائدة في موريتانيا لأنها تجعل النسوة مدافعات عن أنفسهن وأنشاء فضاءات للتضامن وإعادة تكييف الجسم مع المقتضي الجديد (الدفاع الذاتي).

عن السفارة الفرنسية سعيدة بمساعدة السيدة ديولي عمر ديالو وكل المتطوعين الذين جعلوا من هذه المبادرة ( RIM Self-défense ) أمرا ممكنا.
للتذكير فإنه للمرة الثانية تقوم السفارة الفرنسية بتخصيص جائزة سنوية للعمل الجمعوية والتي انطلقت في 2016 لتثمين الحركة الجمعوية الموريتانية التي تعكس انشغالات المجتمع الموريتاني.

ومن أهداف هذه الجائزة التي تعطي كل سنة هو تشجيع منظمة جمعوية لا تحظي بدعم من الممولين وترويج أنشطتها الغير معروفة لدي الجمهور العريض، وخاصة مؤسسات التعاون الدولية.
في سنة 2016 تم منح الجائزة للسيدة رقية منت عبد الله رئيسة جمعية الفتيات الفاعلات في المجتمع.

نشر في 18/05/2017

أعلى الصفحة